ترامب يفضح مفاوضات سرية بين سوريا وإسرائيل

ترامب يفضح مفاوضات سرية بين سوريا وإسرائيل

في سابقة دبلوماسية، أبدت الحكومة السورية استعدادها للتفاوض مع إسرائيل حول استعادة مرتفعات الجولان، والتي احتلتها القوات الإسرائيلية في ستة أيام عام 1967.

وردت هذه التصريحات في رسالة سرية بعثها الرئيس السوري بشار الأسد إلى رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، وحصلت عرابيش على نسخة منها.

في رسالته، يعرض الأسد أن تعيد إسرائيل مرتفعات الجولان المحتلة إلى سوريا مقابل سلام دائم بين البلدين، على أن يشمل ذلك قبول تل-أبيب إنهاء تحالفها مع السعودية ودول الخليج، ووقف دعمها للجماعات الإرهابية في سوريا، والتي تتخذ من تل-أبيب مقراً لها، على حدّ تعبيره.

وعلمت عرابيش من مصدر رفيع في الحكومة السورية أنّ الرئيس السوري اتصل بنظيره الأمريكي، دونالد ترامب، ليطلعه على رغبته في أن يستكشف إمكانية إحياء المفاوضات مع إسرائيل. وقد أعطى ترامب الضوء الأخضر للأسد، كما يقول المصدر، مما شجعه على أن يبعث برسالته السرية إلى نتانياهو عبر الوسطاء الأمريكيين.

من جانبها، رحبت واشنطن بالمبادرة السورية واعتبرها خطوة إيجابية نحو السلام. ورغم أنّ المفاوضات بين الطرفين لا تزال في طور السرية، غرّد ترامب على حسابه في تويتر داعيا إسرائيل إلى "النظر بجدية في مبادرة الأسد."

ويبدو أنّ الأسد تفاجأ من تغريدة ترامب، حيث كتب مغردا، على سبيل الدعابة الدبلوماسية: "إنّ الرئيس ترامب لا يؤتمن على سر".

 

تعليق