الأسد يوجه ضربة

الأسد يوجه ضربة "تأديبية" لإسرائيل

في مغامرة عسكرية غير محسوبة، قام الرئيس السوري بشار الأسد بقصف موقع عسكري إسرائيلي شمال البلاد. واستهدف القصف سرية تابعة للواء "جولاني" الإسرائيل في منطقة الجولان المحتل.

وفي تصريح رسمي، قال الأسد إنّ الضربة تأتي ردّا على قيام إسرائيل بقصف مواقع سورية في القنيطرة في وقت سابق هذا الشهر.

وأفاد ناشطون إسرائيليون أنّ طائرة حربية سورية يقودها بشار الأسد استهدفت الموقع الإسرائيلي، وأنّ القصف رافقه دوّي انفجارات عنيفة، وحالة تأهب عسكري وتحليق مكثف للطيران الإسرائيلي.

وفي حين نفت مصادر عسكرية في إسرائيل ما توارد من أخبار حول القصف السوري للجولان، قال مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى إنّ "إسرائيل لن تقف مكتوفة الأيدي حيال العدوان السوري."

من جانبه، سارع الأسد إلى حسابه الشخصي في تويتر ونشر صورة له وهو محلق فوق الجولان وابتسامة الرضا ملؤ شفتيه. وأضاف مغردا: "حذار من دغدغة الدب السوري!"

تعليق